المحكمة الدستورية تقضي بفوز بوعيدة بمقعد بالبرلمان


خبر خريبكة:

قضت المحكمة الدستورية، اليوم الجمعة، بفوز عبد الرحيم بن بوعيدة، عن حزب الاستقلال، بمقعد برلماني عن دائرة كلميم، و انتخابه عضوا بمجلس النواب، مع إلغاء انتخاب محمد الرجدال في الاقتراع الذي أجري في 8 شتنبر الماضي.

و في المقابل، أمرت المحكمة بتبليغ نسخة من قرارها إلى رئيس مجلس النواب، و إلى الجهة الإدارية التي تلقت الترشيحات بالدائرة الانتخابية المذكورة، و إلى الطرفين المعنيين، و بنشره في الجريدة الرسمية.

و جاء قرار المحكمة الدستورية، وفق نص الحكم، بعد الاطلاع على نظائر محاضر مكاتب التصويت المستحضرة، و على باقي الأوراق الملغاة المرفقة بها، المودعة لدى المحكمة الابتدائية بكلميم، و البالغ عددها 2330، والتي اتضح من إعادة فحصها أن بعض اوراق التصويت ملغاة بمكاتب التصويت، هي أوراق صحيحة، كان يتعين احتسابها لفائدة عبد الرحيم بن بوعيدة. 

حيث خلصت المحكمة، الى أن تغيير نتيجة الاقتراع، بموجب فارق الأصوات المعلن، يستوجب الإعلان عن فوز عبد الرحيم بن بوعيدة عضوا بمجلس النواب، طبقا للمادة 39 من القانون التنظيمي للمحكمة الدستورية التي تنص، بصفة خاصة، على أن للمحكمة الدستورية الحق في تصحيح النتائج الحسابية التي أعلنتها لجنة الإحصاء و تعلن، عند الاقتضاء، المرشح الفائز بصورة قانونية.